اسرى ريمون ينفون تصريحا باسمهم ويؤكدون موقفهم بالحفاظ على حقوق الاسرى


 نفى الأسير جمال الرجوب ممثل الاسرى في سجن ريمون الرسالة التي تم نشرها أمس باسمهم، مؤكدا أنها لم تصدر عنهم، مبينا أن موقفهم هو الحفاظ على حقوق الأسرى ومنع الازدواجية بين نادي الأسير ووزارة الأسرى.

 

وفيما يلي نص الرسالة التي نفاها رجوب:"

 

تصريح صادر عن كادر اسرى فتح في سجن ريمون

 

لكل شئ نذير وعلامة.. حتى الدناءة والخيانة.

 

وفي وقت احوج ما نكون فيه متمسكين بكل مورثنا الكفاحي والنضالي تتوالى المشاريع المشبوهة بالظهور والتي تحاك بالظلام من اصحاب المصالح والنفوذ الاهثين لارضاء اسيادهم الساعين لتقديم القربان تلو القربان من انقلاب واضح على ما كل هو وطني عبر تمرير صيغ لا يمكن لنا الا ان نسميها بالمشبوهة .

 

واخر هذه الصيغ التخطيط لضرب هيئة شؤون الاسرى والمحررين وافراغها من محتواها وتحويلها الى شؤون اجتماعية بنقل ملفات الاسرى الى نادي الاسير في خطوة اولى قبل الانقضاض على هذا الملف واجهاضه بشكل كامل في مسعى رخيص لتسويق البعض أنفسهم لأسيادهم بغض النظر عن الثمن الذي سيدفعه الوطن.

 

يا جماهير شعبنا اننا رجال نفضل النور على الظلام ونعشق الوطن والحسام.

 

ونؤكد كأحرار كأبناء لشعب حر على موقفنا الرافض لأي تحرك من هذا القبيل ناظرين اليه بعين الريبة مشيرين الى من يقف وراءه باصابع الاتهام لما يمثله من انفلات اخلاقي وقيمي وانقلاب واضح على كل من هو وطني فيه ضربا لمكون رئيس من مكونات شعبنا الا وهي الحركة الاسيرة.

 

وبهذا نؤكد رفضنا على كل المشاريع المشبوهة الهادفة الى اقصاء شريحة الاسرى عن المشهدين الوطني والتنظيمي ونحن واياكم سنسقط القناع عن الوجوه المتآمرة.

 

كادر أسرى حركة فتح في سجن ريمون

 





طباعة الصفحة

تم بواسطة : amjad 2018-12-04 03:55:04
التعليقات

  ملاحظة: التعليقات تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.

 

 

اخبار سريعة

Loading...