عائلة الأسير عبد القادر أبو زكوت تنتظر منذ الأمس الإفراج عن نجلها بعد ست سنوات من الاعتقال


رام الله – نادي الأسير: قال نادي الأسير الفلسطيني اليوم الأربعاء أن عائلة الأسير عبد القادر أبو زكوت من مخيم العروب تنتظر منذ يوم أمس الإفراج عن نجلها، وذلك بعد انتهاء مدة محكوميته البالغة ست سنوات.

ولفت نادي الأسير إلى أن العائلة توجهت بالأمس إلى حاجز جبارة العسكري لاستقباله، حيث يقبع في معتقل "هداريم"، وعادت العائلة بعد انتظار استمر لساعات المساء.  

وبين نادي الأسير أن الأسير أبو زكوت اُعتقل وهو في السابعة عشر من العمر وذلك في تاريخ التاسع من كانون الثاني/ يناير عام 2013، وحكمت عليه سلطات الاحتلال بالسّجن لمدة ست سنوات بتهمة مقاومة الاحتلال.

يُشار إلى أن الأسير أبو زكوت أحد الأسرى الذين خاضوا إضراب الحرية والكرامة عام 2017، وتعرض لاعتداء على يد وقوات "الناحشون" بعد رفضه الإجراءات المذلة داخل عربة نقل الأسرى ما تعرف "بالبوسطة"، وجراء ذلك نُقل في حينه إلى المستشفى.





طباعة الصفحة

تم بواسطة : amjad 2019-01-09 05:04:44
التعليقات

  ملاحظة: التعليقات تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.

 

 

اخبار سريعة

Loading...